باسم الجابري: نصرةً لمحمدٍ (صلى الله عليه واله وسلم)

الأحد، 16 سبتمبر، 2012

نصرةً لمحمدٍ (صلى الله عليه واله وسلم)

نصرةً لمحمدٍ (صلى الله عليه واله وسلم)

باسم الجابري







أَيْقِضْ ضَميرَكَ شعبيْ وانْتَصرْ غَضَبا .. وارسِل لصيهيونَ سَهماَ يَفْتُقُ الحُجُبا
واغْضَبْ لخيرِ الخلقِ منقذُ امتنا ..واسترجِعِ اليومَ حقاً للنبي غُصِبا
واجعلْ شعاركَ "نصرةً لمحمدٍ" .. وارمي اليهودَ بنارٍ قدْ هَوَتْ شُهُبا
اليومَ نهتفُ والتاريخُ يذكرنا ..نحنُ الفراتُ ونحن النبعُ ما  نَضَبا
يا شعبيَ الحرّ لا تُخْدَعْ بقادَتِكَ ..وهُمْ يَرَوْنَ اليومَ أمراً مُوجِبا
ففضَّلوا الصَّمتَ ضدَّ سادَتِهم ..من اليهودِ والامريكان والغُرَبا
وشاهَدُوا الفيلمَ المسيءَ بأعيُنِهِم ..فما هَمَّهُمْ شيئاً وامتَطوا السُّحُبا
وجامَلوا الشيطانَ طَمْعُ مَغَانِمٍ ..يَرْجُونَ منهُ ..وحقُّ اللهِ قدْ غُصِبا
فقلوبُنا إذا ما  أُفْجِعَتْ غَضِبَتْ .. لتستحيلَ لُظىً مَعْ إنّها ذَهَبا
فيامَنْ حَكَمْتُمْ شَعبَنا بِمَذلّةٍ .. لابدَّ مِنْ يومٍ لَكمْ تحذَروا النُّجَبا


هناك 6 تعليقات:

  1. جميل جداً .. كلمات جعلت في ميزان نصرتك للنبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم .. ونأسف للموقف المخزي وردة الفعل الخجلة تجاه الاساءة والاساءات المتكررة .. ألن ننتفض حتى للرسول .. فأي أمة نحن ؟؟!!!

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا سيدنا العزيز على مروركم الكريم

      حذف
  2. احسنت استاذ باسم وجعلك الله ممن ينتصر للحق ودين الحق ورسوله الكريم صلى الله عليه وآله الطاهرين

    ردحذف
    الردود
    1. استاذنا الغالي خالد الساعدي مروركم اثلج صدورنا ..فشكرا لجنابكم الكريم

      حذف
  3. حييت استاذ باسم على هذه الروح الفتيه لنصره نبي الرحمه منقذ الانسانيه صلوات الله عليه واله ..بوركت وبورك من انتصر

    ردحذف
    الردود
    1. السيد سجاد العوادي ..الله يبارك بيكم ايها العزيز وجعلك ممن ينتصرون لله تعالى ولرسوله الكريم صلى الله عليه واله

      حذف